ناقلة البضائع الغارقة قبالة سواحل رومانيا ليست روسية

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أعلنت نقابة البحارة الروس أن سفينة تقل البضائع "فولغو بالت 179"، التي غرقت قبالة سواحل رومانيا، ليست روسية وكانت تبحر تحت علم جزر القمر، وهي ملك لشركة أجنبية.

وأكدت الأمر ذاته الوكالة الفدرالية الروسية للنقل البحري والنهري، مشيرة إلى أن سفينة نقل البضائع التي غرقت قبالة السواحل الرومانية ليست روسية، وأن ملكيتها تعود لشركة أجنبية، وطاقمها يتكون من بحارة أوكرانيين ولا يوجد بينهم روس.

وكانت سفينة الشحن الجاف "فولغو بالت 179" قد غرقت اليوم قبالة سواحل رومانيا. وفيما تم إنقاذ 10 من أفراد الطاقم، لا يزال البحث متواصلا عن أحد أفراد الطاقم.

وأفيد بأن سفينة الشحن هذه كانت وقت إرسال نداء الاستغاثة على بعد 76 ميلا من الساحل الروماني، وكان الطاقم حينها يستعد لمغادرتها.

ويعود بناء سفينة نقل البضائع "فولغو بالت 179" إلى عام 1973، وقد أبحرت قبل غرقها وعلى متنها شحنة من الفحم من مدينة روستوف نا دانو الروسية قاصدة مدينة كونستانتا الرومانية.

المصد: تاس + نوفوستي

غرقت صباح يوم الخميس بتاريخ 11/3/2021 سفينة أوكرانية على بعد 100 كيلومتر من الساحل الروماني ما نتج عن وفاة شخصين على الأقل.

تم حتى الآن تسجيل إنقاذ 10 أشخاص ووفاة شخصين أحدهما قائد السفينة، وإصابة شخص واحد بجروح خطيرة. وتم نقل الأشخاص الذين تم إنقاذهم إلى المستشفى في مدينة كونستانتسا.

وجاء في بيان صحفي صادر عن مؤسسة مجموعة الخدمات النفطية: “في تمام الساعة 4:40 صباحاً تلقت سفينة GSP Falcon رسالة طوارئ من سفينة “Volgo Balt 179″، وبدأت عملية الإنقاذ دون تأخير في ظل ظروف جوية بالغة الصعوبة تبلغ 50 كم / ساعة وموجات أعلى من 4 أمتار. وكانت آخر رسالة أرسلت من الباخرة المتضررة “مغادرة السفينة”.

جدير بالذكر أنه كانت السفينة “Volgo Balt 179” قد غادرت روستوف أون دون في 6 آذار وكان من المقرر أن تصل إلى ميناء كونستانتسا مساء يوم 11/3/2021. وقفز البحارة في الماء لينقذوا أنفسهم وتدخلت أطقم رومانية لإنقاذ البحارة وتم تنفيذ عملية الإنقاذ من قبل السلطة البحرية الرومانية. وبحسب المعلومات الأولى فإن الحادث وقع بسبب الطقس.

(المصدر: الموقع الإلكتروني لوكالة ميديافاكس للأنباء mediafax.ro