رومانيا تدخل الموجة الثالثة من جائحة كورونا

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

صرّح الرئيس الروماني “كلاوس يوهانيس”، أنه بعد اجتماعٍ مع قادة الائتلاف ورئيس الوزراء ووزير الاستثمارات والمشاريع الأوروبية “اتفقنا على خطة التعافي الوطني والقدرة على الصمود لتقديمها إلى السلطة التنفيذية للموافقة عليها ثم إحالتها لاحقاً إلى المفوضية الأوروبية من أجل المناقشة والتفاوض، أما بالنسبة لـ 30 مليار يورو التي سنستفيد منها من خلال هذه الخطة فتمثل فرصة كبيرة لتنمية الدولة الرومانية، التي ستسمح للاقتصاد الروماني وكذلك المجتمع الروماني بالصمود والمقاومة في حال حدوث أزمات مستقبلية.

ومن المهم أيضاً فهم الخطة الوطنية للإنعاش والصمود PNRR التي ستقدم لنا الإصلاحات والتي من شأنها تحسين الحياة اليومية لكل مواطن روماني، من خلال تطوير وتحديث الصحة والاقتصاد، في التعليم والإدارة، سنركز بشكل كبير على الوصول إلى الخدمات الصحية بشكلٍ أفضل، من خلال تطوير شبكة المستشفيات، وإنشاء مراكز طبية متكاملة في المناطق الريفية والحضرية المعرضة للخطر وتجهيزها بالمعدات اللازمة مع مرافق الفحص والتشخيص المبكر ومراقبة المرضى المزمنين، وسنخصّص حوالي 3 مليارات يورو لهذا الهدف.

كما ستتيح لنا خطة التعافي الوطنية إلى زيادة تمويل وتطوير شبكة الطرق السريعة بالتوازي مع تعزيز النقل الأقل تلوثاً، ونعتزم تخصيص 4.5 مليار يورو لذلك.

أما بالنسبة للموجة الثالثة من جائحة كوفيد التي ربما تكون الأخيرة، أوضحَ الرئيس أن عملية التطعيم في رومانيا مستمرة على قدمٍ وساق، وأنّ عدد الأشخاص الذين تم تلقيحهم في ازديادٍ مستمر. ومع ذلك، حذّر أنه في أي لحظة يمكن أن تتحرك الأمور بشكلٍ سلبيّ إن لم يتم التقيّد بالتعليمات الوقائية اللازمة.

وأضاف الرئيس يوهانيس: ” للأسف، نحن نواجه مرحلة أخرى من النمو، تتجلى في عدد الإصابات التي يتم الإبلاغ عنها يومياً وفي الضغط المتزايد على وحدات العناية المركزة، قد تكون هذه الموجة الجديدة هي الأخيرة، بالنظر إلى أن عملية التطعيم على قدم وساق وأن عدد الأشخاص الذين تم تطعيمهم في ازدياد من يوم لآخر، ولا يزال الوضع تحت السيطرة، ولكن الأمور يمكن أن تتغير بسرعة بطريقة سلبية، نحن بحاجة إلى مسؤولية وجهدٍ وطني جديد الآن”

وأضافَ الرئيس يوهانيس قائلاً: الطرق الوحيدة التي ثبت علمياً أنها قادرة على وضع حد لانتشار الوباء هي اتخاذ التدابير اللازمة وتحصين أكبر عدد ممكن من السكان، نحتاج إلى اتخاذ قرارات إيجابية، تستند إلى توصيات المتخصصين، وحتى الآن لا توجد أسباب تمنعنا من استخدام جميع اللقاحات المعتمدة على المستوى الأوروبي، إلى أن نحقق مناعة جماعية من خلال التطعيم، علينا اتخاذ إجراءات دقيقة، وصحيحة حيثما تتطلب الحالة الوبائية ذلك، من أجل إضعاف الضغط على المستشفيات.

(المصدر: الرئاسة الرومانية،