الوزير كتسو: الصناعة تتعافى كما قدّرنا، وسوف نعيد إحياء كل القطاعات الاقتصادية

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

ذكر فلورين كتسو وزير المالية العامة، في صفحته على فيسبوك أن الدلائل تشير إلى أنه في نهاية الربع الثاني أو بداية الربع الرابع، ولأول مرة منذ عامين، ستكون ديناميكيات القطاع الصناعي إيجابية: “كما قدرنا، الصناعة تتعافى. بالطبع إنها عملية صعبة. وما زلنا نكافح على الصعيد العالمي ضد الأزمة الصحية والاقتصادية المزدوجة. ولكن من المهم أن نحسن من الظروف الاقتصادية كل شهر. وهذا ما نفعله. ونحن بحاجة إلى اقتصاد قوي كي نجتاز بشكل جيد الأزمة الصحية، ونحن بحاجة إلى مجتمع صحي ليكون لديه اقتصاد قوي. وكان للتدابير التي اتخذتها الحكومة حتى الآن تأثير إيجابي ويمكن ملاحظته. كما أن الصناعة دمرت خلال ثلاث سنوات من الحكم الاشتراكي. حيث دخلت في حالة ركود في أوائل عام 2019. والآن كل المؤشرات تشير إلى أنه في نهاية الربع الثاني أو بداية الربع الرابع، ولأول مرة منذ عامين، ستكون ديناميكيات القطاع الصناعي إيجابية. وهو أمر في غاية الأهمية آخذين في الاعتبار السياق الاقتصادي الذي نمر به “.

وأكد أنه “مع إحياء الصناعة سننشط جميع القطاعات الاقتصادية. حيث انخفض حجم التداول في الصناعة في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي بنسبة 11.6٪، مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، وفقاً للمعلومات التي نشرها المعهد الوطني للإحصاء اليوم الأربعاء. وفي الوقت نفسه، انخفض حجم التداول في الصناعة، في آب 2020، مقارنة بالشهر السابق، بشكل إجمالي، بنسبة 10.7٪، نتيجة الانخفاض المسجل في الصناعة التحويلية (-10.9٪) وفي الصناعات الاستخراجية (- 4.8٪). وبالمقارنة بشهر آب 2019، انخفض بشكل عام في آب 2020 بنسبة 3٪ نتيجة للتخفيضات المسجلة في الصناعة الاستخراجية (-12.8٪) وفي الصناعة التحويلية (-2.7٪).

 (وكالة الأنباء آجر برس