arbgenfrdeitroruthtr

ناسووي سنلغي المزيد من الوظائف

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

قال وزير الاقتصاد، كلاوديو ناسووي، يوم الثلاثاء عن “الجلوس عند الدولة”، مشيراً إلى العديد من الشركات التي تمنح رواتب تتراوح بين 10.000 و14.000 لي للمسؤولين الخاصين للبقاء دون جدوى. قال ناسووي: “نحن بصدد إلغاء المزيد من الوظائف في الدولة الرومانية”.

 وقام وزير الاقتصاد، كلاوديو ناسووي، بطرد “مديرين للخصخصة” لأنهما كانا يقبضان الأموال ولا يفعلان شيئاً. في الواقع، وضع المسؤول الحكومي نشاط الاثنين في فئة الموظفين العاطلين.

ووفقاً لـ ” ناسووي”، في عام 2002 ظهرت فئة جديدة من العاطلين. ابتكرت الدولة فئة جديدة من مديري الشركات تحت تسمية: المسؤول “الخاص” للخصخصة.

“من الناحية النظرية، يجب أن تهتم هذه الوظيفة بهذه الشركات وتجهزها للخصخصة. أما في الممارسة العملية، فقد أخذ بعض الموظفين رواتبهم الشهرية لسنوات، ولم يفعلوا شيئاً تقريباً.

لماذا لم يفعلوا أي شيء؟ لأنهم يتقاضون راتباً طالما أن الشركة غير مخصصة. فلما العجلة؟ بعد 19 عاماً، لم تتم الخصخصة حتى أن وضع الشركات ازداد سوءاً.

لذلك، نقوم اليوم بإلغاء مناصب المسؤولين “الخاصين” عن الخصخصة في ثلاث شركات حكومية: بايتسا المساهمة Băiţa SA والمصنع الميكانيكي في بلوبين Uzina Mecanică Plopeni والمصنع الميكانيكي في بخارست Uzina Mecanică București.

وتصل الرواتب الشهرية من الدولة لهؤلاء الموظفين 10.871 لي و10.476 لي و14.658 لي. وتذهب كل هذه الأموال في الواقع إلى شخصين، لأن أحدهما كان مسؤولاً “خاصاً” في مكانين.

لفهم القليل عن حالة هذه الشركات. مصنع بلوبين الميكانيكي تراكمت عليه الديون بمبالغ أكثر من 85 مليون لي ويتكبد خسائر كل عام.

مصنع بوخارست الميكانيكي لديه حقوق ملكية سلبية (أي أن عليه ديون أكثر مما يمتلك من أصول). في هذا العام وحده، تكبد المصنع ديوناً إضافية تقع على عاتق ميزانية الدولة بلغت 6.7 مليون لي، ويتكبد خسائر كل عام.

كان لدى شركة المساهمة Băiţa SA ديون بقيمة 50 مليون لي، لن تتمكن من تسديد سوى 2.7 مليون لي منها. لماذا ا؟ لأنه تم إلغاء أكثر من النصف وتحويل الباقي إلى أسهم. لذلك لن يتم تعويضهم مرة أخرى.

ألا يرغب أحدكم في الحصول على الديون بشكل مستمر ثم شطبها في النهاية؟

وقال ناسووي لن تستفيد أية شركة خاصة من مثل هذه المعاملة “الخاصة” من الدولة ” إطلاقاً.

(المصدر: www. stiripesurse.ro