الصفدي يبحث مع وزيري خارجية رومانيا ولوكسمبرغ تطورات القضية الفلسطينية

أخبار عربية وعالمية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي الاثنين، مباحثات مع وزير خارجية رومانيا بوغدان أوريسكو ووزير خارجية لوكسمبرغ جان أسلبورن ووزير الدولة للشؤون الخارجية الألماني نيلز أنين ركزت على تطورات القضية الفلسطينية وبحثت أيضاً العلاقات الثنائية وسبل تطويرها.

وأكد الصفدي خلال المباحثات التي جرت عبر الهاتف إلى أهمية تحرك المجتمع الدولي بشكل سريع وفاعل لإطلاق جهد حقيقي يستهدف التوصل لحل الدولتين على أساس قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي سبيلاً وحيداً لتحقيق السلام العادل والشامل.

ولفت إلى ضرورة التزام إسرائيل وقف الضم وجميع الإجراءات الأحادية التي تقوض حل الدولتين لأن استمرار هذه الإجراءات يهدد كل فرص تحقيق السلام العادل.

ولفت إلى أهمية الدور الأوروبي في حماية فرص العملية السلمية وثمّن موقف الاتحاد الأوروبي المتمسك بحل الدولتين والقانون الدولي.

إلى ذلك شارك الصفدي كمتحدث رئيس في الاجتماع السنوي للدبلوماسية الرومانية حيث استعرض آفاق التعاون بين البلدين وعرض رؤية المملكة إزاء التحديات الإقليمية والجهود المبذولة لحل أزمات المنطقة.

وأكد الصفدي عمق العلاقات بين المملكة ورومانيا والعمل المشترك على تطويرها بما يخدم مصالح البلدين الصديقين.
كما استعرض الصفدي التطورات الإقليمية وفي مقدمها تلك المرتبطة بالقضية الفلسطينية.

وشدد على أن حل الدولتين على أساس قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية هو السبيل الوحيد لحل الصراع وتحقيق السلام العادل والذي يشكل خياراً استراتيجياً عربياً وضرورة للأمن والسلم الإقليميين والدوليين.

وبين ضرورة تكاتف الجهود الدولية المبذولة لحل الصراعات الإقليمية سياسياً بما يضمن تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة ويسهم في تحقيق تطلعات شعوب المنطقة بالنمو والازدهار.