العلم الروماني

معلومات للمغتربين
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times
  • في السادس و العشرين من شهر يونيو حزيران من كل عام تحتفل رومانيا بيوم الراية الوطنية (العَلَمْ), العلم الروماني ثلاثي الألوان و ترتيبها من جهة سارية العلم هو
  • الأزرق الأصفر الأحمر ,على شكل ثلاث مستطيلات متساوية الحجم للدلالة على مبادىء المساواة بين جميع مكونات الشعب الروماني , و بشكل عامودي كرمز للإرتقاء و الإزدهار , و في دول الإتحاد الأوروبي توجد أعلام كل من فرنسا إيطاليا بلجيكا بنفس شكل و مواصفات العلم الروماني مع إختلاف الألوان , و من خارج الإتحاد الأوروبي يتشابه علم رومانيا مع علم إمارة أندورا الواقعة على الحدود بين إقليم كتالونيا في إسبانيا و فرنسا و مع علم جمهورية مولدوفا المجاورة , و مع علم تشاد الدولة الإفريقية حيث يمكن فقط التمييز بين العلمين نتيجة إختلاف درجة اللون الأزرق بينهما , ظهر العلم الروماني بشكله الحالي في نهاية النصف الأول من القرن التاسع عشر للميلاد في خضم ثورة 1848 التي مهدت لوحدة إقليمي مولدوفا و الأفلاق تحت مسمى إمارة رومانيا الموحدة قبل أن يكتمل العقد بإنضمام أقاليم ترانسلفانيا و بنات في 1/12/1918,لتتوحد رومانيا للمرة الأولى على أجزاء واسعة من أراضي مملكة داتشيا التاريخيةكما كانت تحت حكم كل من بوريبيستا موحد داتشيا و دِتشيبال الملك الأخير لداتشيا قبل ضمها للإمبراطورية الرومانية في عهد الإمبراطور ترايان (تراجان ) الذي بالمناسبة بني في عهده طريق الملوك في جنوبي الأردن , و صولا إلى الوحدة التي نجح بها ميهاي الشجاع في بداية القرن السابع عشر و لكن الوحدة وئدت في مهدها خلال الأشهر الاولى لها , و لكن الوحدة التي قام بها ميهاي الشجاع ألهمت الكاتب و المؤرخ نيكولاي بالتشيسكو ليكتب كتابًا يعد أيقونة من أيقونات ثورة 1848.
  • يعود إستخدام الألوان الثلاث إلى مملكة داتشيا وراية التنين الخاصة بها و لوحظ إستخدام تلك الالوان أيضا ضمن شعارات جيش الإمبراطورية الرومانية ,و المتتبع لتاريخ الممالك التي تتألف منها رومانيا بشكلها الحالي يجد أن اللون الأحمر يرمز إلى إقليم مولدوفا"البغدان " و اللون الأزق لإقليم ترانسلفانيا "الأردل "و الأصفر يرمز للبلاد الرومانيا (فلاهيا )و بعض المصادر تتحدث عن أن لون راية إقليم الأفلاق كان الأبيض المائل للصفرة " الأفلاق الأردل البُغدان كما تذكر في المصادر التاريخية العربية و التركية ", وشكل العلم إختلف من حيث ترتيب الألوان و وضعها أفقيا أو عاموديًا ,وإستقر الامر في 1867 على الشكل الحالي للعلم و المفارقة أن ترتيب الألوان إتبع فكرة أن يكون اللون البارد "الهادئ"هو الأقرب لسارية العلم وفق العرف الاوروبي وتم الأمر في عهد الملك كارول الاول ملك رومانيا ما بين
  • 1866/1914, أما رسميا فبقي العلم بالشكل الحالي ما بين أعوام 1872 و 1947 حين عمد النظام الشيوعي على تغيير العلم عبر وضع شعار الدولة عليه ليستمر الحال لغاية ثورة 1989 و كان مشهد العلم الروماني و قد تمت إزالة شعار النظام الشيوعي منه أحد أهم مظاهر الثورة التي الهمت المشاركين كدلالة على سقوط نظام حكم نيكولاي تشاوتشِسكو ليتم إعتماد الشكل الحالي للعلم بعد ذلك .