ألمانيا تعيد لاجئاً سورياً أبعدته إلى رومانيا

الهجرة واللجوء
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أصدرت المحكمة الإدارية البافارية في مدنية ميونخ أمرا بإعادة اللاجئ السوري الذي تم ترحيله إلى مدينة بوخارست الرومانية حسب موقع القناة الأولى الألمانية.

وذكر  الموقع أنه وبالرغم من صدور القرار بإعادة الشاب السوري منذ آذار الماضي إلا أن السلطات الألمانية لم تتمكن من جلبه إلى اليوم.

محامي الشاب السوري يلوم السلطات :
وتعجب محامي الشاب السوري (فرانز بيثايوزر) من عدم تمكن السلطات الألمانية إعادة الشاب السوري بحجة انتشار وباء كورونا، في حين يتم جلب العمال الرومان لجني المحاصيل الزراعية في ألمانيا كل يوم، وتسآل محامي الشاب لماذا لايتم جلبه بنفس الطائرة التي تنقل العمال من رومانيا إلى ألمانيا.

 

أسباب إعادة الشاب إلى ألمانيا :
وجاء الشاب السوري إلى ألمانيا في شهر كانون الثاني وتقدم بطلب لجوء إلى مدينة (باساو) وكان حينها قاصرا ولم يتم اكتمال طلب لجوئه ومع ذلك تم ترحيله إلى رومانيا بموجب إتفاقية دبلن، كونه تقدم سابقا إلى رومانيا (بصم هناك) بطلب لجوء حسب إدارة الهجرة الألمانية، وبعد اعتراض (فرانز) على ترحيل الشاب، وقررت المحكمة الإدارية في ميونخ إعادته إلى ألمانيا.

الذعر يسيطر على الشاب :
وقالت جانا جرجل وهي إحدى المتطوعات لمساعدة اللاجئين أنها على تواصل مع الشاب السوري منذ ترحيله في شهر شباط الماضي وهو يعيش في ظروف صعبة في بوخارست حيث تم وضعه مع البالغين وليس مع القاصرين، بالإضافة إلى أنه لايعرف أحد هناك، وأضافت آمل أن يتم إعادته إلى ألمانيا في القريب العاجل.

الجدير ذكره أن ألمانيا بدأت منذ صيف 2017 بإعادة تطبيق إتفاقية دبلن وبدأت بإعادة اللاجئين الذين سبق لهم وأن اخذت لهم بصمة في إحدى الدول الموقعة على إتفاقية دبلن وعددها 28 دولة أوربية.