وفاة ستة مهاجريين سوريين في نهر الدانوب

الهجرة واللجوء
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أعلنت شرطة الحدود في غربي رومانيا يوم السبت أن صربيًا اُعتقل على خلفية حادث انقلاب قارب مهاجرين، في نهر الدانوب، ما أدى إلى مصرع سبعة أشخاص.

وبحسب وحدة تفتيش الحدود الإقليمية لشرطة الحدود في تيميس، فإن الصربي، وهو أحد أدلاّء المهاجرين، يخضع للتحقيق بتهمة القتل غير العمد، والعبور غير المشروع لحدود دولة، وتهريب مهاجرين.

في ليلة 16 إبريل، اكتشفت شرطة الحدود أشخاصا يصرخون طلبا للمساعدة في نهر الدانوب، وأنقذت تسعة أشخاص، هم الدليل الصربي البالغ من العمر 51 عاما، وأشخاص من العراق وسوريا واليمن وفلسطين، تتراوح أعمارهم بين 21 و 46 عاما. وتم نقلهم لاحقا إلى مستشفى محلي لتلقي الرعاية الطبية.

وخلال مهام بحثها في النهر، عثرت شرطة الحدود الرومانية على جثث سبعة متوفين، بينهم ستة سوريين وصربي.

وكشف تحقيق أولي أن القارب انطلق من صربيا، ولكنه تعرض بعد فترة قصيرة لتسرب مياه لداخله، وانقلب بالمياه الصربية. وقال من تم إنقاذهم إنهم كانوا يعتزمون الوصول إلى هولندا والنمسا على التوالي.

وخلال السنوات الأخيرة، أصبحت البلاد نقطة انطلاق للاجئين من الشرق الأوسط وأفريقيا، الذين يسعون إلى دخول منطقة شنغن عبر المجر.